خميسة

في تعليقه على حكم الإعدام الصدر في حق ابنه، عدنان بوشوف، الذي هزت قضيته الرأي العام المغربي، قال محمد بوشوف، « وأخيرا، وبعد مدة ديال 4 شهور، كنا كننتظرو هاد الحكم بفارغ الصبر، والحمد لله أخيرا نطقت المحكمة الموقرة بهذا الحكم، اللي تقبلناه بفرحة، وهاد الشي اللي كنا كنتسناو ».

وأضاف الأب محمد، في تصريح لبرنامج إذاعي، « الجزاء من جنس العمل، ومن قتل يقتل، هاد الشي اللي كيستحق، باش المجتمع يتظهر من هاد المجرمين اللي عايشين معانا، هاد الشي اللي كيستحق ».

وأشار الأب إلى أن المتهم اعترف بالمنسوب إليه، موضحا: « المجرم راه معترف بهاد الشي اللي كيدير… أنا الجلسة ما قدرتش ندخل ليها، كأب ما قدرتش نتمالك الشعور ديالي والانفعالات ديالي »، لافتا إلى أن أسرة المتهم لم تتقدم لهم « بأي طلب للمسامحة ».

وتابع محمد بوشوف: « حنا باقين متبعين المسطرة وما غنتخلاوش على خق ولدنا وغيكون خير إن شاء الله ».

وكانت محكمة الاستئناف في طنجة قضت، منتصف ليلة الأربعاء (13 يناير)، بالإعدام في حق المتهم الرئيسي في قضية قتل الطفل عدنان بوشوف، فيما تم ومعاقبة المتهمين الثلاثة الآخرين بأربعة أشهر حبسا نافذة، وغرامة ألف درهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.