بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، تلقينا نبأ وفاة والدة الزميل هشام الشواش، التي لبّت نداء ربها عند مغرب اليوم الرابع من شهر رمضان وهي على هدى وتقوى من الله.

وبهذه المناسبة الأليمة، يتقدم طاقم الجريدة الإلكترونية خميسة بأحر التعازي وأصدق المواساة إلى الزميل الشواش ووالده وأخواته وإخوانه في هذا المصاب الجلل، الذي لا رادّ لقضاء الله معه، وإلى وباقي أفراد أسرتهما الصغيرة والكبيرة، سائلين العلي القدير أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته وأن يسكنها فسيح جناته مع النبئين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.
إنه سميع مجيب وبالاستجابة جدير، ولله ما أعطى وله ما أخذ وكل شيء عنده بمقدار.
و”إنا لله وإنا إليه راجعون”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.