خميسة

كشف الفنان اللبناني، وائل جسار، أن فيروس كورونا غيّر حياة الناس وأثر على الفن، وأضر به ماديا.

وقال في حوار مع موقع « العربية »: « نعم هذه الجائحة قيّدت حريتنا وحركتنا وبتنا نخاف من الاجتماع مع الأهل والأصدقاء، وغيّرت في طبيعة عملنا، فقد تقلّص عدد الناس الحاضرين في الحفلات. ممنوع مثلاً أن يكون المدعوون أكثر من 250 شخصا في الصالة وعليهم الالتزام بالتباعد الاجتماعي، وهذا يؤثر على المتعهد ».

وأضاف: « فأنا كفنان صحيح تضررت مادياً لكن هذا ليس مهماً، المهم ألا يتأذى أحد منا أو ممن نحبهم فالشغل يُعوض لكن الروح لا تُعوض ».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.