طالت هيئة مراقبة معايير الإعلان البريطانية، بعدم استخدام فلاتر الوجوه التي تبالغ في إظهار تأثير المنتج، في الإعلانات المنشورة على مواقع التواصل الإجتماعي.

وأصدرت الهيئة المختصة بمراقبة الإعلانات في المملكة المتحدة التوصية، تفاعلا مع حملة بعنوان “أسقطوا الفلتر”، طالبت فيها بمنع المؤثرين من استخدام فلاتر الواقع المعزّز المعدّلة لملامح الوجه، عند الترويج لمنتجات العناية بالبشرة والتجميل.

سجلت الهيئة العديد من الشكاوى ضد مؤثرات بريطانيات، بعدما نشرن مقاطع فيديو تزعم أنها تُظهر النتائج الرائعة لمستحضراتٍ تجميلية لتسمير البشرة، معتبرة أن هذا العمل يعد تضليلا للجمهور.

أعربت الشابة البريطانية، ساشا بالاري، التي أطلقت الحملة سنة 2020، ضمن سعيها لمشاهدة بشرة أكثر واقعية على إنستغرام، عن سعادتها الكبيرة بهذا القرار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.