رمضان ما بقى ليه والوا و يبدأو العديد من المغاربة يتساءلون، هل اللقاح ضد كورونا يبطل الصيام؟ المسؤولون أكدوا أن عملية التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد، ستستمر خلال شهر رمضان الكريم، لأن اللقاح لا يبطل الصيام، وبالتالي ستستمر عملية التلقيح بشكل عادي.

ونشر مركز الأزهر في مصر، فتوى على صفحته الرسمية، بـ”الفايسبوك”، أنه ” لا يفطر الصائم بالتطعيم ضد ڤيروس كورونا ما دام أن اللقاح المستخدم في التطعيم يدخل بدنه عن طريق الجلد بالحقن، فالجلد ليس منفذًا للجوف، وإن كان من الأولى تأخيره لما بعد الإفطار، جميع لقاحات كورونا التي أنتجتها الشركات العالمية كـ(فايزر، وسبوتنيك V، وموديرنا) وغيرها، تعمل عن طريق حقن جزء من شفرة الفيروس الجينية في الجسم (الذراع)؛ لتحفيز جهاز المناعة وإعداده للتعامل مع العدوى.

التطعيمات لي بهذا الشكل ليست أكلًا ولا شربًا ولا هي في معناهما، كما أن تعاطيها يكون عن طريق الحَقن بالإبرة في الوريد أو العضل  أو في أي موضعٍ مِن مواضعِ ظاهرِ البَدَنِ ليس من المنفذ الطبيعي المعتاد كالفم والأنف المفتوحان ظاهرًا؛ ومن ثمَّ؛ لا يفطر الصائم بها؛ لأنَّ الذي يفطر الصائم هو أنْ يَصِلَ الداخلُ إلى الجوف مِن منفذٍ طَبَيعي مفتوحٍ ظاهر حِسًّا، لا من منفذ غير معتاد كالمسام والأوردة التي ليست مَنْفَذًا مُنفَتِحًا، لا عُرفًا ولا عادةً.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.