حذفت الشركة المنظمة لحفل المطرب المغربي سعد لمجرد في مصر، إعلاناتها على مواقع التواصل الاجتماعي، كما ألغت شركة توزيع التذاكر علامة الشراء من موقعها الإلكتروني.

جاء ذلك عقب انتشار دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي تطالب بإلغاء حفل سعد لمجرد، الذي كان من المقرر أن يحيه الفنان المغربي في وقت لاحق.

جاء ذلك على خلفية “الاتهامات” التي يواجهها لمجرد في فرنسا والولايات المتحدة بـ “اغتصاب ثلاث فتيات”

وقال مصدر في شركة “كايرو شو” المنظمة للحفل، لـ”بي بي سي” إن “إقامة حفل سعد لمجرد في القاهرة ليس أمرًا مؤكدًا، لأن التفاصيل الفنية للمشروع لم تتحدد بعد ولم يتقرر من الأساس موعد لتنظيمه”، وجاءت تلك التصريحات قبيل دقائق من حذف الملصق الدعائي.

وكانت شركة “كايرو شو”، نشرت صورة لـ”لمجرد” عبر منصاتها على الإنترنت وكتبت أعلاها “قريبًا في حفل ضخم.. انتظروا مفاجآت كثيرة خلال شهر ديسمبر”.

وتفاعل مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي عبر هاشتاق “#مش_عايزين_لمجرد_في_مصر”، و”#سعد_لمجرد_مغتصب”.

وأعاد حساب “أسولت بوليس” على موقع أنستقرام، الذي اشتهر خلال الأشهر الماضية بنشر شهادات ضحايا التحرش الجنسي في مصر، نشر صورة إعلان حفل سعد لمجرد لكن بعد أن أضاف إليها كلمة “مغتصب”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.