احتفلات العديد من النساء المغربيات، على غرار غيرهم من نساء العالم بيومهن العالمي، ولي كيصادف الـ08 من مارس من كل سنة.

واستطاعات المرأة المغربية على مر السنين،  تحقيق مكانة مرموقة ومتميزة فالمجتمع وحتى على الصعيد العالمي، حيث صبحات رائدة على جميع الأصعدة وفكافة المجالات.

وبهاد  المناسبة نظمات مصممة الأزياء المغربية فرح فاربيان زوجة اللاعب الدولي نبيل باها، رفقة الدكتورة وفاء علام، اختاصية فتشخيص وعلاج الأورام السرطانية، والدكتورة الصيدلانية نجوى بناني، وزينب الشرقاوي مسؤولة على مركز تجاري، يوم تحسيسي للنساء المغربيات بخطر مرض السرطان وكيفاش تحافظ المرأة المغربية على صحتها وحياتها.

باقي التفاصيل فالروبرتاج التالي:

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.