من خلال فقرة “مشاهير في الكوزينة”، تقدم لك “خميسة”، خلال الشهر الفضيل الوجه الآخر لمشاهير من شتى المجالات، و علاقتهم مع الطبخ خاصة خلال رمضان الذي يتطلب تعاون الزوج والزوجة في تحمل أعباء “الكوزينة” .
أول حلقات الشهر الفضيل، مع الممثل و المخرج إدريس الروخ :

بداية بغينا نعروفوا واش كتعاون مرآتك في الكوزينة في رمضان ؟

“بطبيعة الحال كنعاون مراتي أنا أصلا كنحماق نطيب شهيوات في الكوزينة، و كنعاونها ماشي غير في رمضان حتى من غير رمضان و كنعرف نطيب مزيان بزاف ديال الشهيوات”.

إلا سولناك اليوم أشنو وجدتي لطبلة أول يوم رمضان، أش غادي يكون الجواب ديالك ؟

“أكيد الحريرة الحامضة المعروفة عند جميع المغاربة، و سلو و لا الزميطة هاكدا كنقولوا ليه حنا المكناسيين، العصير، التمر الشباكية و شي حاجة ديال الحوت ضروري سواء بريوات معمرين ولا طاجين، و أنا ماشي من النوع ديال الناس لي كيجمعوا فطور رمضان مع لعشاء كنكتفي فقط بداكشي لي كليت وقت الفطور و مكنكترش فيه الماكلة بزاف وما كانكل عاود ثاني حتال السحور”.

اشنو الشهيوة لي كتقن تطيبها في رمضان ؟

” كنعرف نطيب القلب ” غير للمزحة فقط كنعرف نطيب مقيلات ديال الحوت و كنعرف نطيب أي حاجة ديال الحوت بالخصوص القيمرون و حتى الطاجين ديال الحوت و كباب مغدور حتى هو كنتقنوا المهم إكونوا شهيوات ساهلين إطيبوا و خفاف على المعدة و بنان”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.