تتوالى الإشادة من قبل الإعلام الدولي بنجاح حملة التلقيح الوطنية، التي انطلقت في يناير الماضي، والتي استفاد منها، إلى حدود اليوم، ما يقارب 4 ملايين شخص في ظرف قياسي.

وضمن نشرة أخبار لهيأة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، قالت المذيعة وهي تحاور ضيفها ضمن نشرة للأخبار، إن شقيقتها التي تقطن في المغرب استفادت من جرعة اللقاح، بينما هي التي تعيش في الولايات المتحدة الأمريكية لا زالت لم تحصل على التلقيح.

وأضافت المذيعة: “قبل البث المباشر، تحدثت مع أختي التي تقطن بالمغرب، وأخبرتني أنها تلقت جرعة لقاح استرازينيكا، تلقت اللقاح قبلي أنا وزوجي اللذان نقيم في الولايات المتحدة الأمريكية”.

واعتبرت المذيعة أن هذا الأمر يدل بوضوح على أن بعض البلدان تقود بنجاح حملة التلقيح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.