غتطل الفنانة ” خديجة أسد ” على شاشة القناة الثانية فسيتكوم ” القيسارية ” من إخراج الممثل و المخرج رشيد الوالي، حيت كتعتبر مشاركتها فهاد العمل أول دور ليها بدون زوجها الممثل الراحل ” عزيز سعد الله “.

الثنائي من ديما كانوا كيطلو على جمهورهم فأعمال عديدة و متنوعة، سواء فمسرحيات أو فأعمال تلفزية معروفة كسلسلة ” لالة فاطمة “، ” نامبر وان “، ” ماشي بحالهم ” و إضافة إلى تقديمها برنامج ” لالة لعروسة ” الموسم الرابع سنة 2009.

هذا و قد أطلت ابنة مدينة الدارالبيضاء المزدادة سنة 1952، قبل أسابيع فحملة تحسيسية لي كتناهض تسول الأطفال، و سلطت الفنانة القديرة الضوء على هاده الظاهرة و حاولات تحاربها من خلال فيلم ‘شوك المحنة’.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.