خميسة

 

عينت، أمس الجمعة (25 دجنبر)، الفنانة اللبنانية يارا، سفيرة إقليمية لليونيسيف فالشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وتم اختيار يارا فهاد المنصب كونها إحدى أكثر الفنانين شعبية فالمنطقة، وغيكون دورها بشكل أساسي فدعم جهود اليونيسف فإيصال المعلومات الموثوق بها إلى أكبر عدد ممكن من الناس.

وأكد المدير الإقليمي لليونيسف فالشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تيد شيبان، أنه يشرفه جدا انضمام يارا إلى عائلة « اليونيسف » في المنطقة، شاكرا إياها على كل الجهود لي كتبذلها لدعم عملها، وخاصة حملة « لا تنسوا الكمامة » لي كتشجع المزيد من الناس على ارتداء الكمامات للحماية من مرض كوفيد-19.

وبدورها، عبرات يارا عن سعادتها الكبيرة بهذا المنصب، موضحة أنها كتطلع إلى العمل مع أصدقائها فاليونيسيف من أجل الأطفال فجميع أنحاء المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.