مع حلول شهر أكتوبر ، المعروف بكونه شهر التوعية العالمي بسرطان الثدي، لا بدّ من تسليط الضوء على الأعراض والعلاماتالتي تنذر بالإصابة به.

التورّم في الإبط

هل تعلمين أنّ ثدييك يمتدان في الواقع على طول جانب صدرك ويصلان إلى الإبطين؟! وبالتالي، فإنّ أي شعور بالإنزعاج أوالتورّم عند تلك المنطقة قد يكون له علاقة بالثدي. ورغم عدم إشارة ذلك دائماً إلى الإصابة بسرطان الثدي إلّا أنّه يُفضّلاستشارة الطبيب، حرصاً على سلامتك وصحتك.

ظهور العروق بشكل واضح على الثدي

إنّ ظهور العروق بشكلٍ واضح على سطح الثدي قد يعتمد على عدّة عوامل، منها لون الجلد، وكمية الدهون تحت الجلد،والحمل، والعامل الوراثي، وغيرها، ولكن يجب الإنتباه إلى تلك الخطوط الزرقاء أو الخضراء المتعرّجة حيث يُمكن للتغييرات فيمظهرها أن تكون علامة مبكرة للإصابة بسرطان الثدي.

عدم شفاء أي تقرّح عن الجلد أو الحلمة

تُعد التقرحات الصغيرة بما في ذلك البثور وحتى الثآليل على الثدي أو الحلمة من الظواهر الشائعة لدى النساء لا سيّمااللواتي يُمارسن الرياضة حيث تظهر في الأماكن التي يتعرَقن فيها بشدّة. ولكنّ عدم اختفاء هذه التقرحات أو شفائها خلالمدّة أسبوعين قد يُنذر بالإصابة بسرطان الثدي، لذلك من الأفضل استشارة الطبيب حينها.

تغيّرات أخرى لا تشمل الثدي

في الدراسة التي أجراها باحثون في المعهد الوطني البريطاني لأبحاث السرطان، تمّ إدراج الآلام في الظهر، الرقبة، وفقدانالوزن غير المبرر ضمن أعراض سرطان الثدي الأخرى التي دفعت النساء إلى طلب الرعاية الصحية، وفي النهاية تمّ تشخيصإصابتهن بسرطان الثدي.

نقص في الفيتامين د

وأخيراً، أشارت إحدى الدراسات الحديثة إلى أنّ نقص الفيتامين د قد يكون أحد أعراض الإصابة بسرطان الثدي، ومنعلامات نقص هذا الفيتامين: الشعور بالتعب والخمول، ألم في العظام والأطراف ومشكلات في الأمعاء. ورغم أنّه قد يدلّ علىأمور أخرى إلّا أنّه من الأفضل الإنتباه إلى معدلاته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.