كشفت دراسة، الثلاثاء (2 فبراير)، أن الجرعة الواحدة من لقاح أسترازينيكا الذي طورته الشركة بالتعاون مع جامعة أكسفورد، لديها قدرة على الحماية من كورونا لمدة 3 أشهر، وبنسبة فعالية تصل إلى 76 في المئة.

وأشارت الدراسة أنه في حال حصول الشخص على جرعة ثانية في وقت لاحق، فإن نسبة الفعالية ترتفع.

ووفق دراسة جامعة أكسفورد، التي لا تزال تحتاج إلى مراجعة علمية، فهي تدعم قرار بريطانيا بأن يفصل ما بين الجرعتين فترة 12 أسبوعا.

واعتمدت الدراسة على نتائج تجارب سريرية أجريت في بريطانيا والبرازيل وجنوب أفريقيا، لمشاركين أعمارهم بين 18 – 55 عاما.

وأشارت الدراسة إلى أن فعالية اللقاح لمن يتلقى جرعة واحدة تبدأ في الجسم من اليوم 22 إلى اليوم 90، حيث تتراجع الحماية بعد ثلاثة أشهر.

وتتجاوز فعالية اللقاح 82 في المئة، لمن تلقى الجرعة الثانية بعد 12 أسبوعا، وفق الدراسة التي أشارت أيضا إلى أن فعاليته تنخفض في حال أعطيت الجرعة ضمن فترة أقل من 6 أسابيع.

وكانت وكالة الأدوية الأوروبية قد وافقت على استخدام لقاح أسترازينيكا-أكسفورد ضد فيروس كورونا في الاتحاد الأوروبي، لمن تجاوزوا 18 عاما، مؤكدة في الوقت نفسه أنه مناسب لكبار السن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.