قال رئيس المكتب الإقليمي لأوروبا لمنظمة الصحة العالمية (WHO) هانز كلوج إن جائحة الفيروس التاجي ستنتهي في أوائل عام 2022.

وذكرت قناة “آر دي” DR التلفزيونية الدنماركية نقلا عن المسؤول:

“أسوأ سيناريو أصبح وراءنا. نحن نعرف المزيد عن الفيروس مقارنة بعام 2020، عندما بدأ الفيروس للتو في الانتشار”.

في الوقت نفسه، أشار هانز كلوج إلى أن الفيروس على هذا النحو سيبقى بين الناس، ولن تكون هناك ببساطة حاجة إلى قيود. بالإضافة إلى ذلك، شدد على أن هذا مجرد توقع، لأنه لا يمكن لأحد أن يتوقع بالضبط كيف سيتطور الوضع، وفقا لموقع صحيفة “روسكايا غازيتا”.

وزفت منظمة الصحة العالمية، مساء الأربعاء الماضي، خبرا سارا للعالم بشأن الأزمة الصحية.

وذكرت وكالة “فرانس 24″، أن منظمة الصحة العالمية قد أعلنت انخفاض عدد الإصابات بفيروس التاجي عبر أرجاء المعمورة، بنسبة 16%.

وعلى الرغم من هذا الانحفاض الملحوظ، فإن المنظمة أكدت أن الأزمة الصحية لم تنته بعد، لذلك تواصل الدول تشديد القيود وحملات التلقيح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.