أدانت الغرفة الجنحية التلبسية الضبطية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، مساء أمس الجمعة 19 مارس 2021، الراقصة الشعبية، فاطمة الزهراء، الملقبة بـ “الشيخة الطراكس” ووالدتها، بشهر حبسا موقوف التنفيذ.

وقضت المحكمة ذاتها، بأداء الشيخة الطراكس، التي كانت تتابع في حالة سراح، غرامة مالية قدرها 1000 درهم، بالإضافة إلى شهر حبسا موقوف التنفيذ، وذلك على خلفية قضية خرق حالة الطوارئ الصحية، بإقامة حفل خطوبة حضره أزيد من 40 مدعوا ومدعوة.

وتعود تفاصيل هذه القضية إلى يوم 14 من يناير 2021، حين داهمت السلطات المحلية ومصالح الأمن بالدائرة 16، حفل خطوبة كانت تقيمه “الشيخة طراكس” في منزلها الكائن بحي رياض السلام بمقاطعة “جليز” بمراكش، حيث تم إلقاء القبض على “الطراكس” وجميع المدعوين للحفلة، التي تم بثها مباشرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتم إطلاق سراح جميع المدعوين، بعد ساعات من التحقيق، ودفعهم غرامة قدرها 300 درهما بسبب انتهاكهم وخرقهم لحالة الطوارئ الصحية، فيما تم توجيه ملف الشيخة “طراكس” ووالدتها للمحمكة في حالة سراح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.