وقع الاختيار على محمد الوادي، الكاتب والباحث والناقد المسرحي، ليتولى مسؤولية رئاسة المجلس الأكاديمي، خلال اجتماع موسععقد، بمدينة الدار البيضاء، بحضور كل من رئيس وأعضاء المكتب التنفيذي لجمعية فضاء للتربية والتكوين والتأهيل الاجتماعي، إلىجانب نخبة من المهتمين بالمجال الثقافي والفني.

وسيخول المنصب الجديد للوادي مهمة الإشراف على وضع تصور للمعرض الجهوي للكتاب والنشر، وكذا السهر على إقامة وإنجاحهذه التظاهرة الثقافية الكبرى. 

وتقرر في ذات الاجتماع، الذي قام بإدارته الروائي إبراهيم حريري، انتخاب الشاعر والباحث منصف صدقي العلوي، نائبا للرئيس،إلى جانب عضوية أسماء بارزة سيعلن عنها في وقت لاحق.

و عبر الرئيس المنتخب للمجلس الأكاديمي، عن سعادته بتقلده لهذا المنصب، وباشتغاله مع نخبة وصفها بالمنسجمة من الفعالياتوالكفاءات، مؤكدا على أنه سيحرص على بذل كافة الجهود ليرقى لمستوى تطلعات من وثقوا به وسلموه هذه المسؤولية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.